رغم إلغاء إنذار خاطئ بوجود مواد متفجرة في مطار فرانكفورت أمس الثلاثاء، سيتعين على العديد من المسافرين هناك مواجهة تأخيرات وإلغاءات لرحلاتهم اليوم الأربعاء.

وقال متحدث باسم الشركة المشغلة للمطار "فرابورت" صباح اليوم إنه من المتوقع حدوث تأخيرات في الرحلات بسبب استمرار وجود العديد من الطائرات التي ألغيت رحلاتها أمس في المطار.

وأضاف المتحدث أن تأخيرات إضافية وقعت ليلة أمس على خلفية تحذيرات من حدوث عواصف.

وأشار المتحدث إلى أنه لم يتضح بعد موعد عودة حركة الطيران لطبيعتها في المطار، مطالبا الركاب بالاستعلام على نحو مبكر لدى خطوط الطيران عن وضع رحلاتهم.

وكان إنذار خاطئ بوجود مواد متفجرة تسبب في شل الحركة داخل أجزاء كبيرة من المطار لعدة ساعات، وتضرر من ذلك في الساعات اللاحقة للحظر نحو 60 رحلة و13 ألف راكب.

وبحسب بيانات "فرابورت"، أُلغي أمس 99 رحلة من إجمالي 1500 رحلة إقلاع وهبوط.

وأوضحت الشركة أن هذا العدد لا يعود فقط للإنذار الخاطئ، حيث يجرى يوميا إلغاء ما يتروح بين 10 و 20 رحلة لأسباب مختلفة.